• ×

01:33 صباحًا , الجمعة 19 أكتوبر 2018

المليك يتقدم المصلين بالمسجد الحرام ... مناطق المملكة تؤدي صلاة العيد بحضور امراءها وسط فرحة بالعيد

 
(صحيفة طبرجل الاخباريه )
فهد مسلم العطينان


أديت صلاة عيد الفطر المبارك صباح اليوم فى مختلف أنحاء المملكة العربية السعودية بعد أن من الله علي المسلمين بصيام شهر رمضان المبارك وقيامه 0
وقد توافد المصلون على مصليات العيد والجوامع والمساجد التى هيئت للصلاة فى مختلف مدن المملكة ومحافظاتها ومراكزها وهجرها منذ الساعات الأولى من صباح اليوم لآداء الصلاة 0
وشهد المسجد الحرام بمكة المكرمة والمسجد النبوي الشريف بالمدينة المنورة كثافة فى عدد المصلين من المواطنين والمقيمين والمعتمرين والزوار الذين توافدوا إليهما0

ففي مكة المكرمة أدى خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود ـ حفظه الله ـ صلاة عيد الفطر المبارك مع جموع المصلين الذين اكتظ بهم المسجد الحرام والساحات المحيطة به.
وقد أدى الصلاة مع خادم الحرمين الشريفين صاحب السمو الملكي الأمير متعب بن عبدالعزيز وزير الشؤون البلدية والقرويه وصاحب السمو الأمير عبدالله بن محمد آل سعود وصاحب السمو الملكي الأمير بدر بن عبدالعزيز نائب رئيس الحرس الوطني وصاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبدالعزيز النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية وصاحب السمو الأمير فيصل بن تركي بن عبدالله وصاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل بن عبدالعزيز أمير منطقة مكة المكرمة وصاحب السمو الملكي الأمير عبدالإله بن عبالعزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين وصاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن عبدالعزيز نائب وزير الداخلية وصاحب السمو الملكي الأمير مقرن بن عبدالعزيز رئيس الإستخبارات العامة.
كما أدى الصلاة مع خادم الحرمين الشريفين اصحاب السمو الملكي الأمراء واصحاب الفضيلة العلماء والمشايخ واصحاب المعالي الوزراء وكبار المسؤولين من مدنيين وعسكريين وجموع غفيرة من المصلين

وأم المصلين إمام وخطيب المسجد الحرام الشيخ الدكتور صالح بن عبدالله بن حميد الذي أوصى في خطبته المسلمين بتقوى الله عز وجل وان يزينوا أوطانهم بالتقوى والإخلاص والتوبة كما زينوا ابدأنهم بجميل اللبس والمنظر وان يتذكروا باجتماعهم هذا يوم العرض الأكبر.
وقال // أيها المسلمون هذا عيدكم فابتهجوا وافرحوا وتزاوروا وانشروا المحبة والألفة ووثقوا روابطكم وتبادلوا التهاني والدعوات بعمر مديد وعمل صالح سديد وافرحوا بيوم فطركم كما تفرحون بيوم صومكم فرحة القيام بالواجب وامتثال الأمر وفرحة حسن الظن بالله الكريم المنان والثقة بحسن جزائه // .
وأضاف قائلا // أيها المسلمون وفي غمرة البهجة والابتهاج والفرح والاستبشار ثمت معيار كبير لا حدود لأثاره في الخير والنفع ونشر البشر والسعادة معيار لا حدود لمنافعه المباشرة وغير المباشرة ومعيار ومنهج يزيد القدرة على التفاعل والتواصل وينمي روح السعادة والعمل الجماعي والمشاعر الايجابية المشتركة ويجعل المجتمع أكثر تماسكا وأكثر اطمئنانا وثقة بأبنائه ويكسب مهارات وخبرات ويزيد من كشف المواهب والقدرات مبدأ ومسلك يعزز التكافل الاجتماعي ويوظف الطاقة البشرية ويسهم إسهاما حقيقيا في البناء والتنمية الاقتصادية والبشرية والاجتماعية فضلا عن أثاره الدينية والتربوية والنفسية بل انه يسهم إسهاما عظيما في الحفظ على الأمن الداخلي والحد من الجريمة والفقر والفساد الأخلاقي بل انه مقياس التقدم والرقي الفكري والإداري والعملي تتبارى الأمم في تأسيسه ورعايته وإفساح المجال له ودعم نشاطه.. ما هو ذلكم المعيار؟ وما هو هذا المؤشر وانتم تعيشون فرحة العيد وبهجته ونشر الخير وتوزيع الابتسامات وبسط الأفراح ؟ ذلكم هو العمل التطوعي والعمل الخيري انه الإسهام الواسع في فعل الخير ونفع العباد وكل ما يخدم الدين والأوطان والناس انه لجماله وسعته يحمل أسماء ومصطلحات من العمل الخيري والتطوعي والقطاع الخيري والخدمة الاجتماعية مصطلحات وأسماء تلتقي في العناية بالإفراد والجماعات والمجتمعات وتسعى في الحوائج الاجتماعية والمادية والنفسية الله اكبر ما تعالت الأصوات بالتكبير والله اكبر ما تصافح المسلمون وتصافوا في هذا اليوم الكبير //.
وشدد إمام وخطيب المسجد الحرام على ضرورة نشر المسلم لبهجة العيد في العمل التطوعي وفعل الخير والمسابقة فيه أوسع سبل المنافسة والمسارعة إلى الخيرات والمسابقة في الصالحات بالعمل التطوعي حين يتمخض الإخلاص فان النفس تزكو والهمة تعلو.
وقال // إن العمل التطوعي هو سد حاجات وتخفيف معاناة ومشاركة هموم ليس مقصورا على الإحداث والنوازل والكوارث والطوارئ بل يتعدد ويتجدد حسب الحاجات والمستجدات والمتغيرات .. العمل التطوعي يهذب النفس ويقي من الشح ويغرس الحب في نفس المتطوع وينزع عنه النظرة السلبية وتقوى عنده الآمال والتفاؤل ويتجنب اليأس والإحباط ويحد من النزعة المادية وتمتلئ فيه النفس بالرضا وحسن الاتصال بالله جل وعلا .. العمل التطوعي في ظل القطاع الخيري نظام شامل يعبر عن مسؤولية كل فرد في المجتمع تجاه أخوانه في مختلف مناشط الحياة ومجالاتها المادية والمعنوية والنفسية .. انه صوره من صور التعاطف البشري والتكامل الإنساني .. العمل التطوعي المنظم يسهم في نشر الأمن الاجتماعي بل انه يمتد ليوظف لنشر الأمن الفكري وتوحيد الأمة في أطيافها ذلكم أن الانخراط في العمل التطوعي يبعث في النفس الرضا والانتماء ويسهم في تجاوز كثير من أمراض العصر من الاكتئاب والشعور بالعزلة والضغوط الاجتماعية والنفسية // .
وزاد قائلا // إنه ليس من المبالغة القول إن القطاع الخيري قادر بإذن الله على إنهاء الأزمات الساخنة والباردة . بل إن القطاع الخيري يقوي نفوذ الدولة ويحافظ على حق السيادة والقوة ويعزز الأسس التي تقوم عليها ويحافظ على هويتها واستقرارها السياسي لما يوفره من شراكة شعبية حقيقية بل انه من أقوى وسائل الإصلاح وهو يقي الدول الضغوط السياسية الخارجية كما انه ينظم جمع الموارد وصرفها من منح وتبرعات وأوقاف وصدقات وغيرها ..إن القطاع الخيري والعمل التطوعي هو المكمل للتنمية الشاملة وخدماته قوة للدول والحكومات 0القطاع الخيري غير الربحي يحقق التوازن بين القطاع الحكومي والقطاع الخاص التجاري ويسدد نقص الخدمات ويكبح جماح طمع الطامعين وجشع الجشعين ويدعم ولاء الأفراد للمجتمع والانتماء لأوطانهم ودولهم

كما أدى المصلون اليوم بالمسجد النبوي الشريف صلاة عيد الفطر المبارك يتقدمهم صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن ماجد بن عبدالعزيز أمير منطقة المدينة المنورة حيث امتلأ المسجد وأروقته وساحاته بالمصلين منذ الصباح الباكر.
وقد أم المصلين إمام وخطيب المسجد النبوي الشريف الشيخ صلاح البدير الذي حمد الله في بداية خطبة عيد الفطر المبارك وأثنى عليه سبحانه وتعالى الثناء الحسن على ما من به على المسلمين من صيام شهر رمضان المبارك وقيامه في يسر وسهولة وطمأنينة.
وهنأ المسلمين بهذا اليوم البهيج والمجيد جعله الله مقرونا بالقبول . وطالب فضيلته بلزوم الكتاب والسنة على نهج سلف الأمة وإتباع نصوص الكتاب والسنة وفهمها كما فهمها أصحاب القرون المفضلة السابقون الأولون.
وأضاف فضيلة إمام وخطيب المسجد النبوي الشريف إن من أصول الإسلام المحررة وقواعده المقررة محاربة البدع في الدين وردها محذرا من أن كل عبادة لا دليل عليها من كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم فهي طريقة مبتدعة وزيادة مخترعة ولو استحسنها من استحسنها.
وطالب فضيلته المسلمين بتعظيم الله حق تعظيمه وعبادته حق عبادته وأن لا يصرفوا خالص حقه لغيره ومن أراد الحلف فلا يحلف إلا بالله تعالى أو أسمائه أو صفاته فلا يجوز الحلف بنبي أو ولي أو جني أو الكعبة أو الشرف أو رأس فلان ومن إصابة وجع أو هم أو وقع فيه بلاء أو ضر فليلجأ إلى الله يدعوه إلى كشف ضره ودفع كربته وليلتزم الأذكار النبوية والرقية الشرعية.
وحذر فضيلته من الذهاب إلى السحرة والمشعوذين والعرافين وأهل الأبراج وقراءة الكف والفنجان الذين يدعون علم المغيبات فإنهم أهل غش وتدليس فإنهم يشركون بالله ويستعينون بالجن ينؤونهم من دون الله ويذبحون لهم فمن أتاهم فصدقهم فقد كفر بما أنزل على محمد صلى الله عليه وسلم.
ومضى فضيلته قائلا \" إن من البدع العظيمة والأفعال الشنيعة والشرك الصريح تعلق بعض المسلمين بالأضرحة والأموات يستغيثون بهم ويدعونهم وينادونهم من دون الله ففي العالم الإسلامي قبور تحج وتقصد ويذبح لها ويسجد ، أفعال تناقض دين الرسول صلى الله عليه وسلم متسائلا كيف اوجوبوا لها الشرك في العبادة وهي لا تملك نفعا ولا ضرا \".
وأوضح فضيلته أنه بالإمامة والسلطان تحفظ البيضاء وتصان الحوزة وتحمى الشريعة وتأمن السبل وينتظم الأمن ويعم الخير والعدل ويرتعد الظلمة وتندفع الفوضى ويعيش الناس آمنين مطمئنين والطاعة لإمام المسلمين فريضة وطاعتهم في غير معصية من طاعة الله عزوجل فلا يجوز الخروج على ولاة أمر المسلمين ولا قتالهم ولا منابذتهم وإظهار الشناعة عليهم ولا تحريك القلوب بالسوء والفتنة ضدهم ولا إشاعة أراجيف الأخبار عنهم ومن فعل ذلك فهو مبتدع على غير السنة وطريقة السلف وقد خالف هذا المنهج السلفي الأصيل عصبة غاوية وحفنة شاذة وسلالة ضالة شهرت سيوف الفتنة وجاهرت بالمحادة بعقيدة مدخولة وعقول مغسولة فكفروا وروعوا وأرعبوا وقتلوا وفجروا وخانوا وغدروا رموا أنفسهم في أتون الانتحار بدعوة الاستشهاد ودركات الخروج بدعوى الجهاد يقابلون الحجج باللجج والقواعد بالاغاليط لا تزيدهم إلا شكا وحيرة واضطرابا وكان من آخر جرائمهم وقبائحهم الجريمة النكراء والفعلة الخسيسة الشنعاء محاولة اغتيال الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز بعد أن انبعث أشقاهم بعد أن اظهر عودته بالتوبة غدرا وكذبا وخيانة ولكن الله سلم وقتل الغادر بسلاحه وتردى من وراءه خاسئين خائبين وستظل المملكة العربية السعودية بحول وقوته ثم بعزيمة رجالها وصدق ولاتها ونصح علمائها وإخلاص أهلها عزيزة بعزة الإسلام منيعة محفوظة مصونة خادمة للحرمين الشريفين.
وشدد فضيلته على أن الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر أصلا عظيم من أصول الشريعة رفع ولائه وإعلاء بنائه وإعزاز أهله واجب معظم وفرض محتم ، مطالبا المسلمين بالسرعة في التوبة والمحافظة على الصلوات الخمس جماعة وإيتاء الزكاة والحج والابتعاد عن الربا ومهالكه والحرص على إعطاء العاملين والسائقين أجورهم دون أي بخس لهم وعدم تحميلهم مالا يطيقون محذرا في ذات الوقت نساء المسلمات من السفور والمحافظة على كرامتهن


كما أدى المصلون في منطقة القصيم صلاة عيد الفطر المبارك يتقدمهم صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم وصاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة القصيم ، وذلك في مصلى العيد الشمالي في مدينة بريدة.
وأدى الصلاة مع سموه صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن فيصل بن بندر بن عبدالعزيز وصاحب السمو الملكي الأمير سعود بن فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز وصاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز.
وقد أم المصلين الشيخ الدكتور عبدالحليم بن إبراهيم العبد اللطيف الذي أثنى في بداية خطبته على الله سبحانه وتعالى وشكره على إتمام شهر الصيام والقيام وبين أن رمضان يزكي النفوس ويشعل الحماس في القلوب حاثاً على تواصل فعل الطاعات واجتناب المحرمات ومبيناً دور الصيام في تربية النفس وتعليمها الصبر على أهواء النفس وشهواتها وخشية الله سبحانه وتعالى.
وبين أن اجتماع المسلمين عامة في أوقات محددة وأماكن مختلفة يؤكد وحدة الوجهة والاتجاه مشيراً إلى أن العيد هو نعمة ومنة ويقوي الروابط الروحية والفكرية بين المسلمين ، مستنكراً ما قام به أصحاب الفكر الضال من تخريب في البلاد وترويع للآمنين وسفك للدماء محذراً في الوقت ذاته كل من سلك هذا الطريق المشين الذي يخالف الإسلام وأهله.
وشدد على ضرورة تكاتف الجميع لقطع دابر هؤلاء المخربين في البلاد ومحاربة أفكارهم الدخيلة.
ودعا إلى تعظيم شعائر الله عز وجل وأنها من تقوى القلوب محذراً من الجهل بالله ودينه داعياً العلي القدير أن يحفظ ولاة الأمر وأن يحفظ على هذه البلاد دينها وقادتها وأمنها وإيمانها.
كما أديت صلاة عيد الفطر المبارك في مصليات وجوامع محافظات ومراكز منطقة القصيم





وفي منطقة الرياض أدى المصلون صلاة عيد الفطر المبارك يتقدمهم صاحب السمو الملكي الأمير سطام بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض بالنيابة وذلك في جامع الإمام تركي بن عبدالله في الرياض.
كما أدى الصلاة مع سموه صاحب السمو الملكي الأمير فهد بن محمد بن عبدالعزيز وصاحب السمو الأمير بندر بن محمد بن عبدالرحمن وصاحب السمو الأمير فهد بن محمد بن سعود الكبير وصاحب السمو الأمير خالد فيصل بن سعد وصاحب السمو الملكي الأمير تركي الفيصل بن عبدالعزيز وصاحب السمو الأمير الفريق قائد القوات البحرية فهد بن عبدالله بن محمد بن عبدالرحمن وعدد من أصحاب السمو الملكي الأمراء وكبار المسؤولين من مدنيين وعسكريين.
وقد أم المصلين سماحة مفتي عام المملكة رئيس هيئة كبار العلماء وإدارة البحوث العلمية والإفتاء الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله آل الشيخ الذي استهل خطبته بالحمد لله والثناء عليه ثم الصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم.
ودعا المسلمين بتقوى الله وقال أيها الناس اتقوا الله حق تقاته ولا تموتن إلا وأنتم مسلمون واعرفوا نعمة الله عليكم بهذا العيد السعيد.
وتحدث سماحته عن أهمية العيد وما يجب به من أفعال وأعمال بخصوص اليوم المبارك وأنه يوم يفرح به الصائمون حيث أن المسلمون يعملون وهم ينتظرون وعد الله ، قال تعالى / فاستجاب لهم ربهم إني لا أضيع أجر عاملاً منكم من ذكر أو أنثى / .
وذكر أن يوم العيد هو تقوية للعلاقة بين المسلمين بأعظم صورها وكذلك فرصة لتصفية القلوب من الضغائن والأحقاد وطريق إلى التآلف والمودة والمحبة.
وتحدث سماحته عن نعم الله الكثيرة التي لا تعد ولا تحصى وأن المتقي هو من عرف هذه النعم مبيناً أن هناك حقوق واجبة ومستحبه على المسلم من أعظمها حق الله عز وجل عليه الذي انعم عليه بجميع النعم وتوحيد الله بربوبيته ، قال تعالى / ليس كمثله شيء وهو السميع العليم / وكذلك حق النبي صلى الله عليه وسلم بعد حق الله وهو أعظم المخلوقين حيث على المسلم أن يؤمن به بأنه عبدالله ورسوله وهو خاتم النبيين.
وأضاف سماحة المفتي قائلاً // إن للراعي على رعيته حق أن يطيعوه بالمعروف ولا يخرجون عن أمره ما لم يأمر بمعصية الله قال تعالى (( وأطيعوا الله ورسوله وأولي الأمر منكم )) ، وإن للرعية على الراعي حق بأن يحكم بكتاب الله وسنة رسوله ويردع الظالم وينهاه عن المنكر // .
وأوضح سماحة الشيخ عبدالعزيز آل الشيخ أن من الحقوق الواجبة على المسلم حق الوالدين وإن حقهما عظيم لان الله قرن حقهما بطاعته وحق الزوجين على بعضهما البعض وحق الجار وان له حق عظيم فيجب معاملته بالحسنى وانه من كان يؤمن بالله واليوم الأخر فليكرم جارة داعياً إلى صلة الرحم ومالها من أجراً عظيم وفوائد كثيرة وكذلك حقوق العمال والخدم وأن هناك حقوق للضعفاء والمساكين وحقوق غير المسلمين على المسلمين بأن لا يظلموهم ويعطوهم حقوقهم مشيراً إلى أن المواطن الصالح من يسعى لبناء الأمة لا لتدميرها ولا لإخلال أمنها وأمن المواطنين .
وأشار إلى أن طاعة الأعداء دليل على ضعف الإيمان وان التستر على المجرمين والرضاء بقولهم وفعلهم هدم للوطن ومن يفعل فعل هؤلاء لا توجد عنده ذرة وطنية داعياً سماحته إلى فهم حقيقة هذا الدين الحنيف الذي يدعو إلى اليسر والسهولة والسماحة والخير .
وقال سماحته // نحن نعيش أمناً واطمأناً والعدو يحسدنا عليه وعلى قيادتنا وديننا وتآلف قلوبنا فلنكن يداً واحدة // داعياً شباب الإسلام بتقوى الله والاعتصام بدينه وان يتقوا الله بأنفسهم ودينهم وأمنهم وان يكونوا يداً واحدة ، محذراً شباب الإسلام من أعداء الإسلام فلا يغروهم ولا يزجوا بهم في ظلمات الطريق ودعا من ضل إلى التوبة إلى الله

وفى الدمام أديت صلاة عيد الفطر المبارك بمصلى العيد في حي غرناطة يتقدمهم صاحب السمو الملكي الامير محمد بن فهد بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية وصاحب السمو الامير جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد نائب أمير المنطقة الشرقية.
وأم المصلين رئيس المحاكم الشرعية بالمنطقة الشرقية الشيخ عبدالرحمن الرقيب الذي حث المصلين على تقوى الله وطاعته وإتباع سنة نبيه محمد صلى الله عليه وسلم والإخلاص في جميع الأعمال والتقرب إلى الله وجعلها خالصة لوجهه الكريم.
كما حث على مساعدة المسلمين المحتاجين والعطف على الفقراء والبر بالوالدين والتناصح بين المسلمين والمحافظة على الصلاة جماعة والمداومة على تلاوة القرآن والتوبة النصوح.
وحذر من الغلو والتطرف والانحراف الفكري الضال والالتزام بمنهج الوسطية.
كما تحدث الشيخ الرقيب عن حكمة مشروعية زكاة الفطر وأوقات إخراجها ومقدارها ومن هو المستحق لها.
وأوصى المصلين بإتباع شهر رمضان بصوم الستة من شوال .. وسأل الله أن يتقبل من المسلمين صومهم ودعائهم وأن يجعلهم من المقبولين وأن يحفظ لهذه البلاد أمنها واستقرارها ويدوم عليها ما تنعم به من نعمة الأمن والإيمان وأن يحفظ لها ولي أمرها

كما أدى جموع من المصلين بمدينة حائل صلاة عيد الفطر المبارك بجامع خادم الحرمين الشريفين يتقدمهم صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن عبد المحسن بن عبد العزيز أمير منطقة حائل.
وأم المصلين الشيخ صلاح بن إبراهيم العريفي أمام وخطيب جامع خادم الحرمين الشريفين الذي حمد الله وأثنى عليه وشكره على نعمته بإتمامه لنا صيام شهر رمضان الكريم مذكراً بنعمة الإسلام ووجوب إتباع السنة.
وقال الشيخ العريفي // إن يوم عيد الفطر يوم إظهار الحب والود بين المؤمنين وان من أسماء الله الودود وهو المحب والمحبوب والمتودد لعباده // كما ذكر بنعم الله الظاهرة والباطنة علينا في هذه البلاد ومنها الاجتماع على إمام واحد يدين الناس له بالبيعة والسمع والطاعة ثم الدعاء له.
وتحدث عن نعمة الأمن ورغد العيش في هذا الوطن محذراً من أسباب زوالها وتبدلها كما حث المصلين على بر الوالدين وصلة الرحم

وأدى جموع المصلين بمنطقة الباحة صلاة عيد الفطر المبارك يتقدمهم صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة الباحة.
كما أدى الصلاة مع سموه صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن محمد بن سعود بن عبدالعزيز وكيل إمارة منطقة الباحة وصاحب السمو الملكي الأمير المهندس سلمان بن فيصل بن محمد بن سعود مدير عام الشؤون الخاصة المشرف على المعاملات الإلكترونية بإمارة المنطقة وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن فيصل بن محمد بن سعود وذلك بجامع الملك فهد في مدينة الباحة.
وأم المصلين رئيس محاكم منطقة الباحة الدكتور مزهر بن محمد القرن الذي هنأ المسلمين في خطبته عقب الصلاة بحلول عيد الفطر المبارك سائلاً المولى جلت قدرته أن يتقبل من الجميع الصيام والقيام وأن يعيد هذه المناسبة على الأمتين العربية والإسلامية باليمن والمسرات.
وحث المصلين على التواصل في فعل الطاعات واجتناب المحرمات مشيرا إلىً دور الصيام في تربية النفس وتعليمها الصبر على أهواء النفس وشهواتها وخشية الله سبحانه وتعالى.
ودعا المهندس بدران إلى التقرب إلى الله بالطاعات وجعلها خالصة لوجهه الكريم والبعد عن المعاصي والتطهر من الذنوب مبرزاً فضائل شهر رمضان وأحكام زكاة الفطر وثواب صيام الستة من شوال.
كما أديت صلاة عيد الفطر المبارك في مصليات وجوامع مدن ومحافظات ومراكز منطقة الباحة

وفي منطقة جازان أدى جموع المصلين صلاة عيد الفطر المبارك في مصلى العيد الجديد يتقدمهم صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن ناصر بن عبدالعزيز أمير منطقة جازان .
وأم المصلين رئيس المحكمة المستعجلة بجازان الشيخ علي بن شيبان العامري الذي دعا المسلمين إلى تقوى الله عز وجل في السر والعلن والمحافظة على الصلوات وإخراج زكاة الأموال وزكاة الفطر في أوقاتها المحددة لها والمداومة على فعل الطاعات والأعمال الصالحة.
وأكد أهمية التعاون والتآخي بين المسلمين والتسامح في جميع شؤون حياتهم ووقوف بعضهم مع بعض والتعاون على البر والتقوى وصلة الأرحام وبر الوالدين ونبذ الفرقة والخلاف والحسد والتباغض وضرورة أن يتخذ الجميع من العيد مناسبة لذلك.
وأشار في خطبته إلى مشروعية زكاة الفطر والمقادير التي تخرج بها وأفضل وقت لذلك والطرق التي توزع بها والأصناف المستحقة لها مبينا أن أفضل أوقات إخراجها هو من بعد صلاة الفجر ليوم العيد إلى ما قبل صلاة العيد.
وقد أديت صلاة العيد في جميع محافظات منطقة جازان ومراكزها.

كما أدى المصلون في منطقة عسير صلاة عيد الفطر المبارك يتقدمهم صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن عبد العزيز أمير منطقة عسير في مصلى العيد بمدينة أبها.
وأم المصلين مدير فرع وزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد في منطقة عسير الشيخ الدكتور عبد الله بن محمد بن حميد الذي استهل خطبته بالحمد لله والثناء عليه ثم الصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم.
وقال // العيد في الإسلام فرحة وغبطة واستكمال موسم من مواسم الطاعات والقربات وشكر للمنعم المتفضل سبحانه وتعالى //.
وحمد الله سبحانه وتعالى على سلامة صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبد العزيز مساعد وزير الداخلية للشؤون الأمنية من المحاولة الإجرامية النكراء واصفا ذلك بالعمل الجبان وبأنه خيانة ونقض للعهود والمواثيق وانتهاك لحرمة شهر الصيام والقيام وسفك الدماء وقتل النفس بغير الحق.
ودعا الشيخ عبدالله بن حميد المسلمين إلى تقوى الله عز وجل والحرص على وحدة الكلمة واجتماع الصف والالتفاف حول ولاة الأمر والوقوف صفا واحدا ضد الخوارج والمكفرين والإرهابيين.
وقال // علينا أن نرسخ في عقول أبنائنا وبناتنا منهج الوسطية والاعتدال ونحذر عليهم من الغلو والتطرف والتفسخ والانحلال //.
ودعا الله أن يعيد هذه المناسبة على بلادنا والأمة الإسلامية بالخير والعزة والسؤدد وان يتقبل الصيام والقيام وصالح الأعمال .
وقد أديت صلاة عيد الفطر المبارك في جميع محافظات ومراكز منطقة عسير


وأديت صلاة عيد الفطر المبارك في منطقة الجوف حيث تقدم المصلين صاحب السمو الملكي الأمير فهد بن بدر بن عبدالعزيز أمير منطقة الجوف وذلك في مصلى العيد جنوب مدينة سكاكا.
وقد أم المصلين رئيس المحكمة الكبرى بسكاكا الشيخ زياد السعدون الذي حث المسلمين في خطبة العيد على تقوى الله عز وجل في السر والعلن وإخلاص العبادة له وحده دون سواه والحرص على أداء الصلاة في أوقاتها والتسبيح لله سبحانه في العشي والإبكار.
كما حث على التمسك بكتاب الله وسنة نبيه صلى الله عليه وسلم واجتناب المعاصي والتقرب لله سبحانه بالعمل الصالح والخير.
ودعا إلى البر والإحسان والتصدق على الفقراء والمساكين وصلة الأرحام وبر الوالدين والتسامح والتصافح وحسن القول.
كما أقيمت صلاة عيد الفطر المبارك في محافظة القريات ودومة الجندل والمراكز والقرى التابعة لمنطقة الجوف


كما أديت صلاة عيد الفطر المبارك في منطقة تبوك حيث تقدم المصلين صاحب السمو الملكي الأمير فهد بن سلطان بن عبدالعزيز أمير منطقة تبوك في مصلى العيدين في مدينة تبوك.
وأم المصلين رئيس المحاكم بمنطقة تبوك المكلف الشيخ سعود اليوسف الذي دعا إلى تقوى الله وشكره سبحانه وتعالى على إدراك شهر رمضان وإتمام الصيام والقيام.
وقال \" إن السعادة في العيد لا تكمن في المظاهر والشكليات وإنما تتجسد في المعنويات وعمل الصالحات ووجوب شكر نعمة الله من حلول العيد المبارك ونحن في امن وأمان وصحة وإيمان \".
وأضاف قائلا \" إن مظاهر العيد تعبر عن فرحة المسلمين بما قدموا من الطاعة والعمل والإحسان خلال شهر رمضان ونيل رضا رب العالمين .. وأن الفرحة تشمل الغني والفقير ويتساوى فيها أفراد المجتمع كبيرهم وصغيرهم \".
ودعا الشيخ اليوسف إلى الإخلاص لله عز وجل والمحافظة على الصلاة وأدائها في وقتها مع الجماعة في المساجد وأداء زكاة الأموال والدعوة إلى الله على علم وبصيرة والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.
وقال \" إن العيد مناسبة طيبة لتصفية القلوب وإزالة الشوائب ورواسب الخصام والأحقاد في النفوس وتنقية الخواطر مما علق بها من بغضاء أو شحناء وتجديد المحبة بين الإخوان والأقارب والجيران وإحلال المسامحة والعفو محل العتب والهجران \".
ونبه إلى أنه من أعظم التشاحن أن يعق الولد والديه أو أحدهما مذكرا أن رضا الله في رضا الوالدين واقتران طاعتهما بالعبادة .
كما دعا إلى نشر المحبة والوئام وتحقيق التعاون على البر والتقوى وان يحب المسلم لإخوانه المسلمين ما يحب لنفسه بعيدا عن الأنانية وحب الذات والحسد والحقد والبغضاء والنميمة والشحناء والغش والتزوير واكل أموال الناس بالباطل والوقوع في المعاملات المحرمة من الربا والسرقة والغصب والرشوة .
كما أديت الصلاة في مختلف محافظات ومراكز المنطقة.

وأدى المسلمون بمنطقة الحدود الشمالية صلاة عيد الفطر المبارك يتقدمهم صاحب السمو الأمير عبدالله بن عبدالعزيز بن مساعد آل سعود أمير منطقة الحدود الشمالية وذلك في جامع سموه الكبير بمدينة عرعر.
وقد أم المصلين الشيخ إبراهيم الغنام القاضي بالمحكمة العامة بعرعر الذي حمد الله وشكره على أن من على المسلمين صيام هذا الشهر المبارك وقيامه سائلاَ الله أن يتقبل من الجميع صالح الأعمال.
وبين وجوب إخراج زكاة الفطر لمستحقيها مؤكدا ضرورة صلة الرحم وزيارة المرضى في مثل هذه المناسبة المباركة لما فيها من الأجر والمثوبة والتقرب إلى الباري عز وجل.
وسأل الله أن يعيد هذه المناسبة على بلادنا وبلاد المسلمين أعواما عديدة وأزمنة مديدة وقد تحقق لها ما تصبو إليه من العزة والرفعة.
وقد أقيمت الصلاة في جميع محافظات ومراكز المنطقة يتقدمهم محافظو المحافظات ورؤساء المراكز





زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
abdullah  1071


الترتيب بـ

الأحدث

الأقدم

الملائم

  • سعود سمير الشراري

    ياالله يارب يالله أنك تحفظ الملك عبدالله من كل مكروه وطول عمره .

    20-09-09 11:47 مساءً